نقابة تتهم وزارة التعليم بتعطيل الحوار وتدعو شغيلة التعليم إلى الاحتجاج

اليوم 24
منذ 3 أيام

.

دعت النقابة الوطنية للتعليم التابعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل شغيلة التعليم إلى حمل الشارات الحمراء، يومي 19 و20 أكتوبر الجاري، وخوض إضراب وطني، يوم 21 أكتوبر، مصحوبا بوقفات احتجاجية أمام الأكاديميات الجهوية، والمديريات الإقليمية، احتجاجا على ما أسمته “استفراد وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بتدبير القطاع في ظرف صعب، وخاص”.

وعبرت النقابة الوطنية للتعليم، التابعة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، عبر بلاغ لها، عن استنكارها لما وصفته “بتعطيل وزارة التربية الوطنية، للحوار، واستفرادها بتدبير القطاع في ظرف صعب، وخاص”، مشددة على رفضها الاقتطاعات غير القانونية من أجور المضربات، والمضربين”.

إلى ذلك، طالبت النقابة الوطنية للتعليم بضرورة “الإسراع بالإفراج عن كل المراسيم المحتجزة، التي التزمت الوزارة بإخراجها، وتسوية الترقيات في الدرجة، والرتبة، بالإضافة إلى العمل بكل جدية، ومسؤولية لإخراج نظام أساسي عادل، ومنصف، ومحفز، يضمن حل كل المشاكل الفئوية، وبدمج الأساتذة، الذين فرض عليهم التعاقد في أسلاك الوظيفة العمومية”.