مناعة القطيع.. بروفيسور فرنسي: دعوا الشباب ينقلون عدوى كورونا لبعضهم البعض

فبراير
منذ يومين

دعا البوفيسور كوم، رئيس قسم الأمراض المعدية في مستشفى Pitié-Salpêtrière ، في مقابلة له مع “Parisien”، الحكومة الفرنسية إلى تغيير استراتيجيتها في التعامل مع جائحة وباء كورونا.

وقال البروفيسور الفرنسي  “لن نتمكن من فرض الكمامة على الشباب في كل مكان ونمنعهم من التجمع خاصة في منتصف الصيف”، مشيرا إلى الصعوبة التي تمثلها بعض السلوكيات بين بعض الشباب الفرنسيين

وأضاف قائلا ” أعتقد أكثر فأكثر أنه صار من الضروري السماح للشباب بتقل العدوى لبعضهم البعض شريطة ألالا يرون آبائهم وأجدادهم “.

وتابع قائلا “إذا لم يكن الأمر كذلك ، فقد يشكلون “خزانا للعدوى” و”سينتهي بنا الأمر بوباء لا يمكن السيطرة عليه””.

 وسجل أنه  إذا استمر التطور الصحي في مساره الحالي”فسنتجه نحو الموجة الثانية”، مضيفا بالقول “المشكلة هي أننا نلاحق الوباء دائمًا بدلاً من توقعه. من الواضح أن هذا الفيروس ذكي للغاية بالنسبة للأوروبيين “.